Saturday, December 10

8 علاجات منزلية سريعة لعلاج الكحة الشديدة

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

تساعد الكحة في تنظيف الشعب الهوائية العليا من المخاط أو الالتهاب، وغالباً ما تظهر نتيجة لالتهاب في الجهاز التنفسي العلوي، البلعوم أو الحلق، وقد تكون الكحة المستمرة من أعراض بعض الحالات الصحية كالحساسية أو العدوى البكتيرية أو الفيروسية.

أما إذا كان سعالك الجاف خفيفاً ولا يتبعه أعراض جانبية كالحمى أو ألم في الصدر وأي أعراض أخرى، فقد يمكن معالجته باستخدام علاجات منزلية متوفرة في معظم البيوت.

علاجات للكحة الشديدة

1- العسل

العسل علاج طبيعي فعال للكحة حيث يعمل العسل على تحفيز الغدد اللعابية لإنتاج المزيد من اللعاب، مما يرطب الشعب والممرات الهوائية، كما يمكن أيضاً أن يخفف من الالتهابات البكتيرية أو الفيروسية الطفيفة.

ويمكنكِ علاج الكحة الشديدة في المنزل بخلط 2 ملعقة صغيرة من العسل مع شاي الأعشاب أو الماء الدافئ، كما يمكنكِ ببساطة تناول 2 ملعقة صغيرة من العسل في الصباح.

2- الزنجبيل

يعد الزنجبيل من أفضل الأعشاب الطبيعية التي يمكن استخدامها لعلاج السعال، فهو مضاد طبيعي للبكتيريا والفيروسات، كما أنه يستخدم منذ فترة طويلة لعلاج الغثيان واضطراب المعدة، لذا يمكن تناوله كمشروب أو استنشاقه بالبخار لعلاج الكحة الشديدة في المنزل.

3- الزعتر

يصنف الزعتر باعتباره أحد الأعشاب التي لها استخدامات غذائية وطبية عديدة، حيث يتم الاستعانة به في الكثير من المأكولات في جميع أنحاء العالم، نظرًا لما يحتوي عليه من عناصر غذائية متعددة، فضلاً عن تميزه بخصائص علاجية، ومنها دوره الفعال في كبح السعال.

ويحتوي الزعتر على مركّب يسمى الثيمول يُعتقد أن له تأثيرات مضادّة للتشنج يمكن أن تساعد في ترخية العضلات الملساء في الحلق.


وبإمكانك صنع شاي الزعتر عن طريق نقع 3 إلى 4 ملاعق صغيرة من العشب المُجفف في 8 أونصات من الماء المغلي، وتحليته بالعسل
.

4- السوائل الدافئة

قد يؤدي جفاف الحلق إلى تفاقم الكحة، لذلك يجب على الشخص المصاب أن يحرص على ترطيب حلقه طوال النهار، بشرب السوائل المهدئة كالشاي أو الليمون المحلى مع العسل.

5- استنشاق البخار

يُعدّ استنشاق بخار الماء أحد أكثر العلاجات المنزلية الشائعة المستخدمة في تهدئة ممرات الأنف وفتحها، والتخلص من أعراض الإصابة بالبرد والزكام أو التهاب جيوب الأنف، ويمكن إضافة بعض الأعشاب الطبيعية مثل الريحان، أو أوراق النعناع إلى وعاء ممتلئ بالماء الساخن، ثم استنشاق البخار لزيادة الفاعلية.

WhatsApp Image 2022-10-31 at 10.11.02 AM.jpeg


6- الكركم

يمتاز الكركم بخصائصه المضادة للالتهابات والجراثيم بما في ذلك البكتيريا والفيروسات، وقد وجد بأن الكركم فعال في تخفيف الأعراض التنفسية، لاحتوائه على مركّب يسمى الكركمين، كما أنه يتميز بخصائص خفيفة مضادّة للفيروسات والبكتيريا والالتهابات، وقد تمَّ استخدامه لعدة قرون في الطب الهندي القديم لعلاج أمراض الجهاز التنفسي.

7- الغرغرة بالماء والملح

تعتبر الغرغرة بالماء المالح طريقة فعالة للعلاج المبكر من مشاكل مختلفة بما في ذلك السعال والبرد، كما أنها تستخدم على نطاق واسع في غالبية الأسر لأنها علاج فعال من حيث التكلفة وصحي يمكن إعطاؤه لأي فئة عمرية، وغالباً ما يوصي بها مقدمو الرعاية الصحية لتخفيف التهاب الحلق والكحة الناجمين عن نزلات البرد.

8- جذر عرق السوس

عرق السوس من النباتات التي يوصى بها لعلاج اضطرابات الجهاز التنفسي، حيث يعمل كطارد للبلغم ويساعد في طرد المخاط والمواد الأخرى من القصبات الهوائية والرئتين، ووفقا للطب الصيني فإن جذر عرق السوس يخفف الألم ويزيل البلغم ويخفف من الكحة.

ويمكن استخدام جذر عرق السوس في صنع مشروب عن طريق نقع ملعقتين كبيرتين من الجذر المطحون في كوب من الماء المغلي لمدة 5 إلى 10 دقائق، ثم تصفيته وشربه.


إلا أن الاكثار من عرق السوس قد يسبب ارتفاعاً حاداً في ضغط الدم، ويؤدي إلى عدم انتظام الدورة الشهرية والتعب والصداع واحتباس الماء في الجسم.

Share.

About Author

Leave A Reply

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com