الثلاثاء, أغسطس 20

يديعوت: هذا ما كانت تسعى خلية دير البلح لتنفيذه

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

كشفت صحيفة “يديعوت احرونوت” العبرية، أن الخلية التي حاولت العملية التسلل إلى إسرائيل من شرق دير البلح وسط قطاع غزة فجر السبت الماضي، كانت تسعى لتنفيذ عملية كبيرة، قبل أن يتم القضاء عليها.

وقال الخبير العسكري رون بن يشاي في مقاله له بالصحيفة إن ” حماس قد تكون معنية بتنفيذ عملية عسكرية استراتيجية ضد إسرائيل، وقد اتضح ذلك في تفاصيل محاولة تنفيذ العملية الأخيرة عشية عيد الأضحى، التي استهدفت القوات الإسرائيلية والتجمعات الاستيطانية على حدود قطاع غزة، وربما أعمق من ذلك بكثير”.

وأضاف بن يشاي، أن “حماس قد لا يكون لها مصلحة لتنفيذ مثل هذه العملية الكبيرة، وفي الوقت الحالي بالذات، لكن الافتراض المنطقي يقول إننا أمام كوادر عسكريين تابعين لها، وقد تم قتلهم جميعا، مع أن حماس لديها فائدة من استهداف إسرائيل بهجمات مسلحة؛ كي تبقى مسيطرة على توجهات الرأي العام الفلسطيني والعالمي بأنها تتصدر المعركة ضد إسرائيل”.

وأشار بن يشاي، وثيق الصلة بالمؤسسة العسكرية الإسرائيلية، وغطى معظم الحروب الإسرائيلية مع الفلسطينيين والعرب، إلى أن “الذراع العسكرية لحماس تقود هذه السياسة، رغم أن قيادتها السياسية لها مصلحة بالتوصل لترتيبات سياسية تسمح برفع الحصار عن سكان القطاع، مع وجود كثير من المعطيات تشير إلى أن الخلية التي قتل عناصرها خططت للوصول لأحد التجمعات الاستيطانية، وربما أعمق من ذلك داخل إسرائيل”.

Share.

About Author

Leave A Reply

WP2FB Auto Publish Powered By : XYZScripts.com