الأحد, ديسمبر 5

وداعاً زاهر.. الطيب أبوضحكة الأزمات

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +
تلك هى الحياة.. لحظات فارقة.. لا يمكن أن تضبط إيقاعها، كأن تسابق الزمن للفوز بآخر ما تبقى من أيام، أو حتى أنفاس لعزيز لديك، قبل أن يغادر فوق الأرض، فى الطريق ليوم العرض. سمير زاهر.. الشخصية التى أقرالمقالة الأصلية
Share.

About Author

Leave A Reply

WP2FB Auto Publish Powered By : XYZScripts.com