Monday, January 30

ميناء غزه، اول رحله بحريه لكسر الحصار تنطلق الثلاثاء المقبل

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

أعلنت الهيئة الوطنية العليا لـ”مسيرات العودة”، الأحد، أنها ستسير يوم الثلاثاء المقبل أول رحلة بحرية من قطاع غزة بهدف كسر الحصار الإسرائيلي المفروض على القطاع منذ أكثر من عشر سنوات.

 

وأعلن الناشط الحقوقي وعضو الهيئة صلاح عبد العاطي في مؤتمر صحافي في ميناء الصيادين غرب مدينة غزة، عن انطلاق أول رحلة بحرية من قطاع غزة نحو العالم الساعة 11:00 من الثلاثاء المقبل. ودعت الهيئة المواطنين إلى الاحتشاد في ميناء غزة.

 

وقالت الهيئة إن “مسيرات العودة انطلقت للتأكيد على الحقوق والثوابت الفلسطينية، وفي محاولة لكسر الحصار عن غزة”.

 

وأضافت أن “غزة تحولت إلى سجن كبير معزول عن العالم ومحروم من ابسط حقوقه بفعل الحصار الإسرائيلي الظالم”.

 

وأوضح صلاح عبد العاطي أن السفينة ستقل مجموعة من المرضى والطلبة والخريجين العاطلين عن العمل، ولم يوضح عبد العاطي وجهة السفينة، لكنها المرة الأولى التي يعلن فيها الفلسطينيون عن تسيير رحلة بحرية من ميناء غزة إلى الخارج.

 

وقال عبد العاطي إن السفينة سيتم تسييرها في ذكرى مرور 8 أعوام على “مجزرة سفينة مرمرة” في 2010 التي قتل فيها 9 ناشطين أتراك.

 

وصرح عضو الهيئة الوطنية العليا بأن الرحلة هي تدشين لأول خط بحري من غزة إلى العالم تطبيقا لمعايير حقوق الإنسان التي تكفل السفر والتنقل، داعيا الأمم المتحدة واللجنة الدولية للصليب الأحمر والاتحاد الأوروبي إلى توفير الحماية لهذه الرحلة.

 

وفي ذات الشأن اعلن الوزير ليبرمان أن إسرائيل تقوم بصناعه منطقه بحريه عازله مع غزه، لأسباب امنيه ولصداي هجوم كوماندوز بحري للقسام.

 

من المهم الإشارة إلى أن سلاح الجو الإسرائيلي شن مرتين خلال شهر مايو غارات عدة استهدفت ميناء الصيادين، علما أن تل أبيب تفرض حصارا مشددا بريا وبحريا وجويا على قطاع غزة منذ أكثر من عقد.

Share.

About Author

Leave A Reply

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com