الخميس, سبتمبر 23

مصادر فلسطينية: قطر قلصت نصف كمية الوقود المخصصة لقطاع غزة

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

حمزة أحمد- صوت الجنوب 24

قالت مصادر في سلطة الطاقة الفلسطينية إن قطر قلصت حوالي نصف كمية وقود الديزل المخصصة لقطاع غزة. وتمول قطر وقود الديزل المخصص لتشغيل محطة كهرباء غزة، ويتم إدخاله عبر إسرائيل. وبالتالي يؤدي تقليص الوقود إلى تقليص تزويد الكهرباء للسكان يوميًا من ثماني ساعات إلى خمس أو ست ساعات. وقال رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، إسماعيل هنية، مساء أمس، إنه بعد التحدث مع السفير القطري محمد العمادي، تقرر إدخال الكمية كلها.

وقال مكتب هنية إن “تحرك قطر هو نوع من الاحتجاج على السياسة الإسرائيلية” ولم يتطرق إلى الخلاف بين حماس وقطر. وزعموا في إسرائيل أن قرار خفض الكمية تم اتخاذه من قبل القطريين فقط. ولم توضح قطر سبب قيامها بتخفيض كمية الوقود التي تدخلها إلى قطاع غزة، وقال المتحدث باسم عمليات الحكومة في الأراضي المحتلة “إن القضية قيد الفحص مع المسؤولين المعنيين وحكومة قطر”.

وتعتقد مصادر في قطاع غزة أن الهدف من تخفيض الوقود هو، ضمن أمور أخرى، السماح لإسرائيل بالضغط على حماس عبر قطر، أو الضغط القطري على حماس بسبب الجدل الدائر حول تنفيذ المشاريع في قطاع غزة. وفقًا لمزاعم الفصائل السياسية والفلسطينية، فإن حماس تطالب بالشراكة أو على الأقل تلقي عمولات ورسوم على المشاريع التي تقودها قطر في المنطقة بمساعدة رجال الأعمال من القطاع الخاص.

وفي الأسبوع الماضي، قرر رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو خفض نصف كمية الوقود التي تدخل قطاع غزة في أعقاب إطلاق الصواريخ باتجاه إسرائيل. ويوم أمس، قالت مصادر إسرائيلية لصحيفة هآرتس إن إسرائيل قررت، قبل عدة أيام، إعادة إدخال الوقود بالكامل.

في الوقت نفسه، قال مسؤول سياسي بارز من حماس لصحيفة “هآرتس” إن مصر تواصل المحادثات الرامية إلى تحقيق الهدوء ومنع التصعيد في الأسبوعين السابقين للانتخابات الإسرائيلية. ووفقًا للمسؤول الكبير، فإن حماس عملت، كجزء من المفاوضات، لمنع اقتراب المتظاهرين من السياج خلال الاحتجاجات يوم الجمعة الماضي.

Share.

About Author

Leave A Reply

WP2FB Auto Publish Powered By : XYZScripts.com