Friday, January 27

مجلس الأمن يناقش التطورات في الجنوب وفشل إدانة صواريخ المقاومة

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

مجلس الأمن يناقش التطورات في الجنوب وفشل إدانة صواريخ المقاومة

سلطان ابو بكر_ صوت الجنوب24
عقد مجلس الأمن الدولي امس الأربعاء، اجتماعًا طارئًا لمناقشة تطورات الأوضاع في قطاع غزة.

وقال المنسق الخاص للأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط، نيكولاي ميلادينوف، إن الهجمات بشكل عام ضد المدنيين غير مقبولة.

وأضاف أن إسرائيل شنت 63 غارة جوية على قطاع غزة بعدما تعرضت لصواريخ من القطاع، موجهًا الشكر لمصر على دورها في التهدئة بعد تصعيد أول أمس.

بينما قالت المندوبة الأمريكية نيكي هايلي إن واشنطن فشلت في إصدار بيان من مجلس الأمن يدين الصواريخ التي أطلقتها حركة حماس نحو إسرائيل.

وأضافت أن “هجمات حماس تمثل تصعيدا للعنف واستهدفت المدنيين”.

من جانب اخر ذكر موقع واللا العبري على لسان الدكتور مايكل أورن، السفير الإسرائيلي السابق الولايات المتحدة الأمريكية، عضو حزب “خولانو- كلنا”، أن الولايات المتحدة قدمت طلبا لمجلس الأمن لمناقشة التصعيد في قطاع غزة، وهو الطلب الأول من نوعه الذي يناقش في مجلس الأمن، بوجه عام، للدفاع عن إسرائيل، شاكرا بدوره ممثل الولايات المتحدة في المجلس الدولي، نيكي هيالي على جهودها في الزود عن بلاده في مجلس الأمن.

وكانت مصادر فلسطينية أكدت الثلاثاء أن اتصالات مصرية مكثفة تجرى للتهدئة في قطاع غزة عقب التوتر الأخير بين فصائل فلسطينية وإسرائيل.

وذكرت مصادر متطابقة في حركتي حماس والجهاد لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، أن الاتصالات المصرية أكدت ضرورة استعادة التهدئة في غزة ووقف التصعيد الجارى .

وكانت تبنت حركتا حماس والجهاد الإسلامي مسئولية إطلاق عشرات القذائف الصاروخية محلية الصنع الثلاثاء على إسرائيل “رداً على العدوان الغاشم بحق الشعب الفلسطيني ومقاوميه”.

وقالت وسائل إعلام إسرائيلية إنه جرى إطلاق 116 صاروخا وقذيفة من قطاع غزة على جنوب إسرائيل، فيما اعترضت القبة الحديدية 14 منها.

في المقابل أعلن الجيش الإسرائيلي أن مقاتلات حربية وطائرات أخرى أغارت على أكثر من 35 هدفًا في سبعة مواقع تتبع لحركتي حماس والجهاد في قطاع غزة.

Share.

About Author

Leave A Reply

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com