الجمعة, ديسمبر 4

مؤسسة التامين الوطني رفضت الاعتراف بالحادث كاصابة عمل

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

دعوى في محكمة العمل:
سائق باص أصيب بانسداد شريان القلب بعد اضطراره للجري
– مؤسسة التامين الوطني رفضت الاعتراف بالحادث كاصابة عمل.

هل الركض تحت أشعة الشمس قد يؤدي لانسداد شريان القلب؟
للاجابة على هذا السؤال ستضطر محكمة العمل اللوائية في الناصرة، اثناء النظر بالدعوى القضائية التي قدمها سائق حافلة لنقل المسافرين والذي يعمل في شركة سفريات خاصة.
وقام السائق وهو من احدى بلدات الشمال، بتقديم بواسطة موكله المحامي، سامي ابو وردة، المختص بقضايا التأمين الوطني.
وجاء في الدعوى أن المدعى البالغ من العمر 45 عامًا، توجه لمحكمة العمل بعد أن رفضت مؤسسة التامين الوطني طلبه بالاعتراف باصابته بانسداد شريان القلب كاصابة عمل بادعاء أنه لا توجد صلة بين الحادث وبين عمله كسائق حافلة لنقل الركاب.
وجاء في سياق الدعوى ان المدعي كان قبل سنة ونصف في رحلة لمجموعة طلاب من حيفا إلى موقع إسرائيل المصغرة وكهف الهوابط، عندما وصل في ساعات الظهيرة لموقع إسرائيل المصغرة، وبعد نزول الطلاب والمعلمين واصل التقدم نحو الموقف المحاذي لايقاف الباص. وبعد أن انتهى من الأمر تلقى اتصالًا هاتفيًا من احدى المعلمات التي أخبرته أنها نسيت بطاقات الدخول في الباص وطلبت منه أحيائها لها بسرعة لان الطلب ينتظرون عند بوابة الدخول وتحت الشمس الحارقة.
ولم يتردد السائق للحظة، تناول بطاقات الدخول وشرع بالركض نحو البوابة التي كانت على بعد مسافة ما من الموقف.
وعندما وصل إلى هناك كان يتنفس بصعوبة وسلم البطاقات للمعلمة وشعر بالآم شديدة في صدره، ورغم ذلك عاد إلى الباص ماشيًا ومن ثم توجه للمركز الطبي كابلان لتلقي العلاج، حيث تبين انه يعاني من انسداد في شريان القلب.
” ظروف وقوع الحدث تشير بوضوح على وجود حدث غير اعتيادي مع توفر علاقة سببية وتزامن مع الوضع الطبي الذي تبين بعد ذلك”. هذا بعض ما جاء في الدعوى المدعومة بالمستندات الطبية واقوال الشهود على الحدث.
لمزيد من التفاصيل:
سعيد بدران 0544997739

Share.

About Author

Leave A Reply

WP2FB Auto Publish Powered By : XYZScripts.com