الإثنين, ديسمبر 6

فرنسا تنوي إغلاق 7 مساجد بزعم نشرها ” الكراهية”

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

أصدر وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانان، أمس الثلاثاء، قرارًا يقضي بإغلاق 7 مساجد وجمعيات مع حلول نهاية عام 2021 وذلك بزعم نشرها “الكراهية”.

جاء ذلك خلال بيانٍ للوزير، قال فيه إنه ” سيتم إغلاق 7 مساجد وجمعيات بحلول نهاية العام، بزعم أنها تدافع عن “الإسلام الراديكالي و”تنشر “الكراهية”.

ورحّب الوزير بقرار إغلاق مسجد في مدينة “ألون”، الاثنين، لمدة 6 أشهر بحجة أنه يدافع عن “الإسلام الراديكالي”.

ونوّه دارمانان إلى أنه تم أيضًا مصادرة الحسابات المصرفية لمسؤولي المسجد، لافتًا أنه تم إغلاق 13 جمعية منذ تولى الرئيس إيمانويل ماكرون منصبه.

وأوضح أنه تم إغلاق 21 مسجدًا نتيجة عمليات التفتيش التي استهدفت 92 مسجدًا من أصل 2500 في البلاد.

وكانت الجمعية الوطنية الفرنسية (البرلمان)، قد تبنت في 23 يوليو الماضي مشروع قانون “مبادئ تعزيز احترام قيم الجمهورية” المثير للجدل، الذي جرى التعريف به أول مرة باسم “مكافحة الإسلام الانفصالي”.

حيث ينص القانون على فرض رقابة على المساجد والجمعيات المسؤولة عن إدارتها، ومراقبة تمويل المنظمات المدنية التابعة للمسلمين.

وواجه القانون انتقادات عديدة لاستهدافه المسلمين في فرنسا وفرضه قيودًا على كافة مناحي حياتهم.

وقد شهدت فرنسا خلال الآونة الأخيرة حل العديد من الجمعيات التابعة للمسلمين في البلاد، وذلك بمزاعم واتهامات عدة.

Share.

Leave A Reply

WP2FB Auto Publish Powered By : XYZScripts.com