الأحد, أكتوبر 24

عيب يا متولي عيب

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +
هي حكاية تكررت كثيرا وأدار بنسليمان والفهري ظهرهما لها، ولم يوقفا البيضة « فالطاس» قبل أن يقرر لقجع وضع خاتمة ونقطة وعودة للسطر إزاء كل هذا اللغو الذي لا يستند على أساس وهذه التفاهات التيالمقالة الأصلية
Share.

About Author

Leave A Reply

WP2FB Auto Publish Powered By : XYZScripts.com