Thursday, February 22

شرطي فرنسي ضحى بنفسه لانقاذ رهائن احتجزهم مهاجم ينتمي لتنظيم الدولة الاسلامية

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +
شرطي فرنسي ضحى بنفسه لانقاذ رهائن احتجزهم مهاجم ينتمي لتنظيم الدولة الاسلامية

باريس (أ ف ب) – نجح الضابط أرنو بلترام في اقناع محتجز الرهائن بأن يأخذه مقابل اطلاق سراح رهائن متجر تريب في جنوب فرنسا الجمعة. ولكن المهاجم اصابه بعدة رصاصات وطعنات فارق على إثرها الحياة السبت.

وقال الرئيس ايمانيل ماكرون ان اللفتنانت كولونيل الذي توفي عن 45 عاما "أنقذ حياة الآخرين وشرَّف سلاحه وبلدنا".

وقال ماكرون في بيان السبت انه "يستحق أن يحظى باحترام الأمة وحبها (…) لقد برهن عن بسالة وتفان لا مثيل لهما".

وكتب وزير الداخلية الفرنسي جيرار كولومب على تويتر "مات في سبيل وطنه. فرنسا لن تنسى أبداً بطولته وشجاعته وتضحيته. أعبر بقلب يملؤه الأسى عن وقوف البلد بأجمعه مع عائلته وأقربائه وزملائه".

بعد أن قتل المهاجم شخصين في المتجر في منطقة كاركاسون، "خاطر الضابط بحياته، واختار الحلول محل الرهائن"، وفق ما قال مدعي الجمهورية في باريس فرنسوا مولانس خلال مؤتمر صحافي.

وشرح جيرار كولومب للصحافيين ان الدركي "ترك هاتفه على الطاولة مفتوحاً … وعندما سمعنا صوت طلقات نارية تدخلت قوة النخبة في الشرطة"، وقتلت منفذ الهجوم الذي اعلن انتماءه الى تنظيم الجولة الاسلامية الذي تبنى لاحقا الهجمات.

وخلص الوزير الى القول "هذا عمل بطولي يعبر عن شيم رجال الدرك وعناصر الشرطة الذين يضعون أنفسهم في خدمة الأمة".

وقال مصدر قريب من التحقيق لوكالة فرانس برس انه اصيب برصاصتين وتلقى من المهاجم عدة طعنات.

وبعد ان عاده في المستشفى الجمعة، قال الوزير ان ما فعله يستحق "عرفان الأمة وتقديرها".

وكان آرنو بلترام الذي عين ضابطا مساعدا في قيادة مجموعة الدرك في أود في الجنوب في 2017، قائدا لوحدة أفرانش في الغرب حتى 2014 قبل ان يصبح مستشارا لدى الامين العام لوزارة البيئة. ورقي الى رتبة لفتنانت-كولونيل في 2016.

كان بلترام متزوجاً وليس لديه أبناء وشارك مؤخرا في كانون الاول/ديسمبر في تدريبات في كركاسون حول كيفية التعامل مع اطلاق نار داخل متجر، وفق صحيفة "لا دبيش دو ميدي" الاقليمية.

وتجري قوى الامن بانتظام تدريبات على كيفية التدخل في حال وقوع اعتداء.

© 2018 AFP

المقالة الأصلية

Share.

About Author

Leave A Reply

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com