الجمعة, أبريل 23

رؤساء شركات سويدية يحتجون على ترحيل عمال اجانب من اصحاب الكفاءات

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +
رؤساء شركات سويدية يحتجون على ترحيل عمال اجانب من اصحاب الكفاءات

ستوكهولم (أ ف ب) – ندد رؤساء شركات سويدية كبرى، بينها "اريكسون" و"اتش اند ام" الجمعة بطرد عمال اجانب من اصحاب الكفاءات لاسباب "بيروقراطية"، فيما تعاني البلاد من نقص في اليد العاملة في عدد من القطاعات.

وفي رسالة نشرتها صحيفة "داغنز انداستري" اليومية، كتب بيوريي ايكهولم وشتيفان بيرسون وثلاثون من كبار مديري الشركات السويدية "عمليات الطرد هذه تضر بانتاجية الاقتصاد. الشركات السويدية بحاجة الى توظيف اشخاص من مختلف انحاء العالم".

وتضيف الرسالة "لا نتوقع ان يغادر مهندسون، وتقنيون في مجال المعلوماتية الالكترونية، وغيرهم من المتخصصين بلادهم اذا اصبحوا عرضة للطرد من السويد لاسباب لا يمكن التكهن بها".

وكان مكتب الهجرة تعرض مؤخرا لانتقادات من قبل مسؤولين سياسيين يتهمونه بانه يريد طرد اجانب سُمح لهم بدخول السويد تحت شعار الهجرة الاقتصادية عند اصغر مخالفة، سواء مقصودة ام لا، لشروط اقامتهم.

وفي لوند في جنوب البلاد، اتخذ قرار طرد اللبناني حسين اسماعيل المدير العام لشركة متخصصة في التكنولوجيا الحيوية أسسها عام 2012، مع زوجته وابنائهما بعد ان خفض راتبه الشهري على مدى ثلاثة اشهر في 2015 بهدف اخراج الشركة من ازمة مالية كانت تعاني منها.

والتشريعات السويدية التي تهدف الى منع "الإغراق الاجتماعي" (توظيف المهاجرين برواتب اقل من المعتاد) صارمة حول هذه النقطة: اذا حصل عامل اجنبي على راتب اقل مما هو محدد في اتفاق جماعي، يتم ترحيله الى بلده.

كذلك يتم ترحيل الموظف اذا لم يأخذ ما يكفي من العطل، كما يمكن طرد الموظف بسبب خطأ اداري ارتكبه رب العمل.

ولا يصدر مكتب الهجرة اي تعليق بشان قضايا فردية الا انه يبرر قراراته بضرورة احترام القواعد والحفاظ على النظام.

ويقول يني ليندن-يورنيس رئيس شركة ليندن ان هذا "المسلسل العبثي (…) يضعف تنافسية السويد".

من جهته يقول بيوري ايكهولم الرئيس التنفيذي لشركة "اريكسون"، عملاق الاتصالات السويدي "اذا ارادت اريكسون الحفاظ على انشطتها في مجال الابحاث في السويد، يجب ان تعمل الهجرة الاقتصادية بشفافية وبطريقة يمكن التكهن بها".

© 2018 AFP

المقالة الأصلية

Share.

About Author

Leave A Reply

WP2FB Auto Publish Powered By : XYZScripts.com