Sunday, May 26

دوري أبطال أوروبا.. بايرن يخرج من عنق الزجاجة ومانشستر يونايتد يتخبط مجددا، وفوز مثير للريال

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

قلب بايرن ميونخ تخلفه أمام كوبنهاغن بهدف إلى فوز 2-1 ليحقق انتصاره الثاني ضمن المجموعة الأولى لدوري أبطال أوروبا والتي شهدت سقوطا جديدا لمانشستر يونايتد بخسارته من غلطة سراي 2-3.

ورفع بايرن ميونخ الذي تغلب في الجولة الأولى على مانشستر يونايتد 4-3، رصيده إلى 6 نقاط في صدارة المجموعة الأولى، مقابل 4 لغلطة سراي ونقطة لكوبنهاغن في حين بقي مانشستر بلا رصيد.

في كوبنهاغن، كان فريق العاصمة الدنماركية في طريقه لتحقيق مفاجأة مدوية عندما تقدم على بايرن بهدف سجله لوكاس ليراغر في الدقيقة 56، لكن جمال موسيالا أدرك التعادل للفريق البافاري بهدف من مجهود فردي رائع (67)، قبل أن يمنحه البديل الفرنسي ماتيس تل هدف الفوز بعد تمريرة حاسمة من البديل الآخر توماس مولر (83).

في المقابل، نجح غلطة سراي التركي في تحقيق أول فوز له على أرض إنجليزية بإلحاقه الهزيمة بمضيفه مانشستر يونايتد الجريح 3-2 في مباراة تقدم فيها أصحاب الأرض مرتين من دون أن يتمكن من المحافظة على تقدمه.

وسجل ثلاثية غلطة سراي كل من ويلفريد زاها، وكريم أكتورك أوغلو، وماورو إيكاردي في الدقائق 23، و71، و81 تواليا، بينما أحرز ثنائية اليونايتد راسموس هويلوند في الدقيقتين 17 و67.

والخسارة هي السادسة ليونايتد في 10 مباريات في مختلف المسابقات هذا الموسم.

حقق ريال مدريد فوزا ثمينا وصعبا على مضيفه نابولي بنتيجة 3-2 في مباراة مثيرة الثلاثاء في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الرابعة لمسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وكان الريال الطرف الأخطر في بداية اللقاء، لكن نابولي فاجأ مضيفه بهدف التقدم الذي جاء إثر ركلة ركنية أخفق الحارس كيبا أريسابالاغا في تقديرها لتصل إلى المدافع البرازيلي ناتان الذي حولها برأسه، فارتدت من العارضة وسقطت أمام النرويجي ليو أوستيغارد الذي حولها برأسه في الشباك في الدقيقة 19.

لكن العملاق الإسباني عاد سريعا إلى اللقاء، مستغلا تمريرة خاطئة من القائد جوفاني دي لورنتسو ليخطف الإنجليزي جود بيلينغهام الكرة ويمررها إلى البرازيلي فينيسيوس جونيور الذي سددها من زاوية صعبة أرضية على يسار حارس نابولي أليكس ميريت (27).

وتحول بيلينغهام بعدها بدقائق إلى هداف وبأسلوب رائع، إذ استلم الكرة من الفرنسي إدواردو كامافينغا ثم تلاعب بالمدافعين قبل أن يسجل على يسار ميريت (34)، ليصبح نجم بوروسيا دورتموند الألماني السابق ثالث لاعب يسجل في مباراتيه الأوليين مع الريال في دوري الأبطال بعد الفرنسي كريستيان كارومبو (1998)، والبرتغالي كريستيانو رونالدو (2009) وفق “أوبتا” للإحصاءات.

وبدأ نابولي الشوط الثاني بحصوله على ركلة جزاء بعد مراجعة حكم الفيديو المساعد “في أيه آر” نتيجة لمسة يد على القائد ناتشو فرنانديز، فانبرى لها البولندي بيوتر زيلينسكي الذي سددها قوية فتحولت الكرة من القائم الأيمن إلى الشباك (54).

ورد الريال بهدف رائع بعد أن أطلق الأوروغوياني فيديريكو فالفيردي كرة صاروخية من خارج المنطقة ارتدت من العارضة وميريت إلى داخل الشباك، ليحتسب الهدف لصالح الأخير عن طريق الخطأ في مرماه.

Share.

About Author

Leave A Reply

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com