الإثنين, ديسمبر 6

تيلرسون يحيي في نيروبي الذكرى الـ20 للاعتداء على سفارة بلاده

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +
تيلرسون يحيي في نيروبي الذكرى الـ20 للاعتداء على سفارة بلاده

نيروبي (أ ف ب) – شارك وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون الاحد في وسط العاصمة الكينية في إحياء ذكرى ضحايا الاعتداء الذي استهدف قبل 20 عاما سفارة الولايات المتحدة في نيروبي.

واستهل تيلرسون مراسم إحياء ذكرى اعتداء 1998 بوضع باقة من الزهور أمام النصب التذكاري الذي حفرت عليه اسماء الضحايا الـ213 الذين سقطوا في الاعتداء، قبل ان يقف للحظات امامه محنيا رأسه.

بعدها ألقى الوزير الأميركي كلمة قصيرة، ثم صافح عددا من الناجين.

وقال تيلرسون في كلمته "الى الناجين الحاضرين هنا، أرجوكم ان تعلموا ان الشعب الاميركي يستذكر خدمتكم وتضحيتكم وكذلك يفعل مع اولئك الذين ما عادوا معنا اليوم ورحلوا الى الابد. ان قلوبنا مع اولئك الذين خسروا عائلاتهم واصدقاءهم وزملاءهم في ذلك اليوم المأسوي".

واضاف "في الوقت الذي نواصل فيه عملنا الرامي الى القضاء على الارهاب، فإن الذين حاولوا زرع الشقاق بيننا فشلوا"، مشددا على ان "التزامنا بالعمل سويا، اميركيين وكينيين، لا يتزعزع. انه مستديم (…) ولن ننسى يوما الاسماء المكتوبة على هذا الجدار".

وفي 7 آب/اغسطس 1998 انفجرت سيارتان مفخختان في نفس الوقت تقريبا امام سفارتي الولايات المتحدة في نيروبي ودار السلام، العاصمة الاقتصادية لتنزانيا، مما اسفر عن 224 قتيلا واكثر من 5 الاف جريح.

وسقط العدد الاكبر من الضحايا في نيروبي حيث بلغ عدد القتلى 213 في حين اسفر التفجير عن تضرر 40 مبنى مجاورا.

وتبنى الاعتداءين يومها تنظيم القاعدة.

© 2018 AFP

المقالة الأصلية

Share.

About Author

Leave A Reply

WP2FB Auto Publish Powered By : XYZScripts.com