الأربعاء, أبريل 8

تراجع طفيف في عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

تراجع عدد حالات الإصابة الجديدة بفيروس كورونا في الصين قليلا، اليوم الأحد، بعد أكثر من ثلاثة أسابيع على عزل بؤرة تفشي المرض، وتوفي سائح صيني بسبب الفيروس في فرنسا في أول حالة وفاة تشهدها أوروبا.

وبحسب أحدث الأرقام التي أعلنتها بكين، فقد بلغ عدد حالات الإصابة بالمرض 68500 حالة بينما وصل عدد الوفيات إلى 1665، معظمها في إقليم هوبي بوسط البلاد.

وأعلنت اللجنة الوطنية للصحة اليوم عن رصد 2009 حالات جديدة، بالمقارنة مع 2641 إصابة في اليوم السابق، و142 حالة وفاة جديدة، انخفاضا عن 143 في اليوم السابق، وجميع حالات الوفاة ما عدا أربع حدثت في إقليم هوبي.

وقال الرئيس الصيني، شي جين بينغ في تصريحات نقلتها وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) إنه “على الصين أن تعزز القيادة الموحدة للجهود من أجل السيطرة على الوباء”.

وظهرت نحو 500 حالة إصابة بالفيروس، خارج البر الرئيسي الصيني في نحو 24 دولة ومنطقة، مع أربع وفيات في اليابان وهونج كونج التي تحكمها الصين والفلبين والآن فرنسا.

وأعلنت السلطات الفرنسية أمس السبت وفاة صيني يبلغ من العمر 80 عاما في مستشفى في باريس بسبب إصابته بعدوى رئوية ناتجة عن الفيروس الذي يشبه الإنفلونزا.

وقال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم جيبريسوس، إن من المستحيل تحديد أين سينتشر الوباء.مضيفًا في كلمة أمام مؤتمر ميونيخ للأمن في ألمانيا إنه “نشعر بالقلق إزاء التزايد المستمر في عدد الحالات بالصين”.

وأكبر مجموعة من الإصابات خارج الصين موجودة على متن السفينة السياحية “دايموند برينسيس” التي تخضع لحجر صحي قبالة يوكوهاما باليابان، حيث تم الإعلان عن 70 حالة جديدة اليوم، مما يرفع العدد الإجمالي للإصابات إلى 355 شخصا من بين ركاب وأفراد الطاقم الذين يبلغ عددهم 3700 شخص.

وقالت الولايات المتحدة أمس السبت إنها تعتزم إرسال طائرة لإعادة الركاب الأميركيين إلى بلدهم حيث سيتم عزلهم لمدة أسبوعين آخرين.

Share.

Leave A Reply

WP2FB Auto Publish Powered By : XYZScripts.com