الثلاثاء, يوليو 27

الولايات المتحدة تتهم روسيا بلعب “دور مدمر” في البلقان

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +
الولايات المتحدة تتهم روسيا بلعب "دور مدمر" في البلقان

بريشتينا (أ ف ب) – اتهم مسؤول أميركي رفيع المستوى الاثنين روسيا بنشر معلومات مغلوطة وبتقويض الديموقراطية في البلقان، محذرا أن موسكو تلعب "دورا مدمرا بشكل متزايد" في هذه المنطقة.

وتأتي هذه التصريحات في اعقاب تصريحات أخرى لأكبر قيادة عسكرية أميركية في اوروبا، أشارت إلى أن روسيا تزعزع استقرار البلقان عبر ممارسة ضغوط علنية وسرية.

وقال ويس ميتشل القائم بأعمال مساعد وزير الخارجية للشؤون الاوروبية للصحافيين الاثنين "نرى أن روسيا تلعب دورا مدمرا بشكل متزايد في معظم البلقان عبر نشر أخبار مغلوطة وتقويض المؤسسات الديموقراطية".

وتابع "نحن واضحون في مناقشاتنا مع الروس، أن ذلك ليس في مصلحتهم ولا في مصلحة شعوب المنطقة".

وحل ميتشل في كوسوفو اولى محطات زيارته للمنطقة والتقى رئيسها هاشم تاجي. وستشمل الجولة ايضا دولتين مرشحتين لعضوية الاتحاد الاوروبي هما مقدونيا وصربيا.

وزادت روسيا، وهي حليف تقليدي للمسيحيين الصرب الارثوذكس وصرب البوسنة في البلقان، من وجودها الإعلامي في المنطقة كما عارضت بشدة قبول مونتينيغرو في حلف الأطلسي العام الفائت.

والأسبوع الفائت، أبلغ الجنرال كورتيس سكاباروتي قائد قوات حلف الأطلسي في اوروبا الكونغرس أن روسيا تعمل على تفكيك الحلف، مستخدمة بشكل جزئي عمليات الكترونية لنشر معلومات مغلوطة.

والعام الفائت، انتقد نائب الرئيس الاميركي مايك بنس روسيا لمحاولتها "زعزعة استقرار" المنطقة.

ولا تعارض روسيا رسميا انضمام دول البلقان للاتحاد الاوروبي لكن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف انتقد الغرب لجعل هذه الدول تختار أما ان تكون "مع الغرب أو مع روسيا".

ومن المتوقع ان تنضم صربيا ومونتينيغرو للاتحاد الاوروبي، في بداية 2025 على الارجح.

© 2018 AFP

المقالة الأصلية

Share.

About Author

Leave A Reply

WP2FB Auto Publish Powered By : XYZScripts.com