الأربعاء, يونيو 23

المكتب الوطني لمكافحة الفساد في لاتفيا يوقف حاكم المصرف المركزي

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +
المكتب الوطني لمكافحة الفساد في لاتفيا يوقف حاكم المصرف المركزي

ريغا (أ ف ب) – أوقف المكتب الوطني لمكافحة الفساد الأحد حاكم المصرف المركزي في لاتفيا ايلمارس ريمسيفيسيز، حسب ما أفادت وسائل اعلام محلية وأكدت حكومة لاتفيا الخبر.

وبعد استجواب استمر سبع ساعات أجراه المكتب الوطني لمكافحة الفساد، أرسل ايلمارس ريمسيفيسيز خلال الليل الى مكان آخر بحضور محاميه ومسؤولين في مكتب مكافحة الفساد، حسب ما أفاد مراسل وكالة أنباء البلطيق "بي ان اس" الذي كان حاضرا في المكان.

ولم يعلق مكتب مكافحة الفساد على توقيف حاكم المصرف المركزي. ونقلت وكالة "بي ان اس" عن متحدث باسم المكتب لورا دوسا أن "المكتب الوطني لمكافحة الفساد سيعلق على الموضوع في أول فرصة ممكنة".

وأكد رئيس حكومة لاتفيا ماريس كوسينسكيس خبر التوقيف. وقال لوكالة "بي ان اس" "حتى الآن، لا أنا (كرئيس للوزراء) ولا أي مسؤول آخر لدينا أسباب للتدخل في عمل مكتب مكافحة الفساد. المكتب يعمل بطريقة مهنية".

وأضاف "عندما يرى المكتب الوطني لمكافحة الفساد أنه من الممكن اعطاء معلومات اضافية للجمهور، سيفعل"، مشيرا الى أن الحكومة لديها ملء الثقة في عمله ومستعدة لدعمه "بقدر ما هو ضروري".

عين ايلمارس ريمسيفيسيز حاكما للمصرف المركزي في عام 2001. وبما أن لاتفيا عضو في منطقة اليورو، فإن ريمسيفيسيز عضو في مجلس حكام مصارف 19 دولة في منطقة اليورو، وهو جهاز رئيسي تابع للبنك المركزي الاوروبي.

وبحسب كوسينسكيس، حتى الآن "ليس هناك أي خطر على النظام المالي في لاتفيا". وأشار الى أن من المتوقع أن تعقد الحكومة جلسة استثنائية الإثنين.

وأفادت وسائل اعلام محلية أن مكتب مكافحة الفساد أجرى أيضا عمليات تفتيش في منزل ومكتب الحاكم.

وأعلن الرئيس اللاتفي ريموندس فيجونيس من جهته على حسابه على موقع تويتر أنه سيعقد اجتماعا لمجلس الأمن الوطني لمناقشة "الوضع في القطاع المصرفي" من دون تحديد موعد للاجتماع.

© 2018 AFP

المقالة الأصلية

Share.

About Author

Leave A Reply

WP2FB Auto Publish Powered By : XYZScripts.com