Wednesday, February 28

الشهيد البطش، الشرطه الماليزيه تكشف تفاصيل جديده

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

الكشف عن تفاصيل جديدة حول اغتيال العالم البطش بماليزيا
ذكرت مصادر أمنية ماليزىة، السبت، أن الرجلين المشتبهين باغتيال المحاضر الفلسطيني الدكتور فادى البطش في العاصمة الماليزية كوالالمبور، استخدما جوازات سفر مزيفة من جمهوريتي صربيا والجبل الأسود “مونتينيغرو” لدخول بلادها.

وقالت المصادر، في تصريح لوكالة “أنباء برناما” الماليزية، إنه “بعد اغتيال البطش في 21 أبريل الماضي، فرّ القاتلان المزعومان إلى تايلاند مستخدمين طرقًا غير قانونية في الحدود الماليزية التايلاندية”.

وأضافت المصادر أن الشرطة الماليزية، سعت إلى تعاون الشرطة الملكية التايلاندية في القبض على القاتلين الاثنين حيث سافر أحد كبار ضباط الشرطة الماليزية إلى بانكوك مؤخراً للقاء ضباط الشرطة التايلاندية.

وحول ما إذا كان القاتلان مرتبطين بأجهزة المخابرات الإسرائيلية، قالت المصادر: “إن الرجلين اتسما بالحرفية في أداء جريمتهما دون المزيد من التفاصيل”.

من جهتها، أعلنت الشرطة الماليزية، العثور على سيارة استخدمها قتلة العالم “البطش” بعد إطلاق النار عليه، حيث نزلوا من الدراجة النارية واستقلوا السيارة وهربوا بها وتم التعرف على مالك السيارة.

وأضافت الشرطة، أنها عثرت على الأسلحة المستخدمة في عملية الاغتيال والمشتبه بهما استخدما جوازات سفر مزيفة من صربيا والجبل الأسود لدخول ماليزيا ويُعتقد أن لديهم جوازات سفر من دول أخرى.

وكان مجهولون قد اغتالوا الأكاديمي الفلسطيني المهندس فادي البطش (35 عاماً) من بلدة جباليا شمال قطاع غزة، أثناء توجهه لأداء صلاة الفجر في المسجد القريب من منزله في مدينة “جومباك” شمال العاصمة الماليزية “كوالالمبور”.

Share.

About Author

Leave A Reply

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com