الأحد, يناير 24

الأردن: تفاصيل مرعبة في جريمة “فتى الزرقاء”

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

نشرت وسائل إعلام أردنية، اليوم الأحد 29 نوفمبر 2020، تفاصيل مروعة عاشها ضحية جريمة الزرقاء الفتى صالح، الذي تناوب على الاعتداء عليه عدة أشخاص قطعوا يديه وفقأوا إحدى عينيه وأحدثوا أضرارًا بالغة بالأخرى.

وقالت صحيفة الرأي المحلية :”اجتمع المتهمون بالجريمة المعروفة إعلاميًا بجريمة ”فتى الزرقاء“ واتفقوا على تنفيذ مشروعهم الإجرامي، بعد التخطيط المسبق وتوزيع الأدوار بينهم، بأن يتم خطف الحدث المجني عليه صالح، تحت تهديد السلاح، وهتك عرضه، وبتر كفي يديه، وفقء عينيه، ورميه في الشارع ليموت، انتقامًا لشخص ذهب ضحية جريمة قتل متهم بارتكابها والد صالح”.

وبالفعل، استدرج المتهمون من خلال الشبكة العنكبوتية، وتحديدًا أحد مواقع التواصل الاجتماعي، الفتى صالح، عبر مكيدة أعدوها له، وذلك باستغلالهم لإحدى الفتيات لاستدراج صالح إلى المكان الذي ارتكبوا جريمتهم فيه.

وفي حدود الساعة العاشرة صباحًا، تواجد صالح في ذلك المكان، حيث لاحظ وجود متهمين، يعرفهما في السابق، على إثر جريمة القتل، فلاذ على الفور بالفرار، لاكتشافه المكيدة التي نصبت له.

لكنّ حظه العاثر قاده للهرب باتجاه باص، اعتقد أنه يعمل على نقل الركاب بالأجرة في تلك المنطقة، بينما كان يقوده أحد المتهمين.

كانت الأجهزة الأمنية ذكرت أنها ألقت القبض على المتورط الرئيسي في الجريمة، إضافة إلى 5 أشخاص أثبتت التحقيقات تورطهم، وقالت المصادر إن في سجل المتهم الرئيسي 172 جرما.

Share.

Leave A Reply

WP2FB Auto Publish Powered By : XYZScripts.com