Thursday, June 13

الأردن: إذا كان هنالك تصعيد خلال رمضان سنقوم بما يلزم

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

قال نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي، اليوم الثلاثاء 21 مارس 2023، إن “الأردن حذر مرارا من خطورة استمرار غياب الأفق السياسي في فلسطين واستمرار الإجراءات الإسرائيلية اللاشرعية التي تقوض حل الدولتين وتقوض فرص تحقيق السلام العادل والشامل في المنطقة”.

وأضاف الصفدي خلال مؤتمر صحفي، بأنه إذا كان هنالك تصعيد خلال شهر رمضان سيقوم الأردن بما يلزم ليس فقط لحماية مواقفه وثوابته، ولكن أيضا لإسناد الشعب الفلسطيني.

وشدد على أن “التصريحات العنصرية التحريضية الاستفزازية التي أطلقها وزير في الحكومة الإسرائيلية وعلى منبر يحمل خريطة مزعومة لإسرائيل تضم الأردن والأراضي الفلسطينية المحتلة تعكس فكرا إقصائيا عنصريا متطرفا”.

وأضاف أن الأردن أكد إدانة هذا التصرف واستنكاره ورفضه وتواصل مع المجتمع الدولي لإبراز خطورة متل هذا الفكر الإقصائي العنصري التحريضي وانعكاساته ليس فقط على العملية السلمية، بل وعلى ما يرسله من رسالة على خطورة هذا الفكر العنصري المتطرف.

وأكد، أن “تصريحات وزير المالية الإسرائيلي بتسلئيل سموتريتش العنصرية لن تنال من الأردن ولا من حقوق الشعب الفلسطيني”، داعيا الحكومة الإسرائيلية إلى الإعلان بشكل واضح أن حديث وزير المالية لا يمثلها.

وقال الصفدي إن الأردن أصدر بيانات واضحة أدانت فيها هذه التصرفات الرعناء وعبر عن موقفه الواضح في رفضه واستنكاره، مضيفا أن التصريحات العنصرية التحريضية لشخص “لن تنال منا ومن ثقتنا بأنفسنا وموقعنا ولن تنال من حقوق الشعب الفلسطيني التاريخية في وطنه ودولته المستقلة ذات السيادة على خطوط الرابع من حزيران عام 1967 وعاصمتها القدس المحتلة”.

وأشار إلى أنه “لا يهزنا كلام شخص عنصري متطرف، ويعرف العالم كله عنصريته وتطرفه وفكره الإقصائي التحريضي، وهذا الشخص هو نفسه الذي كان قد دعا سابقا إلى مسح حوارة عن الخريطة”، وفق الصفدي.

وأشار إلى أن الأردن مستمر في اتخاذ الخطوات التي تلزم وتعبر عن موقفه الرافض لتصريحات وزير المالية الإسرائيلي المتطرفة، وسنتخذ الإجراءات اللازمة في حال تصاعد الاستفزازات وإيصال الموقف الأردني بشكل واضح.

Share.

About Author

Leave A Reply

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com