الأحد, نوفمبر 28

استئناف البحث عن ناجين من غرق عبّارة في المحيط الهادي

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

ويلينغتون (أ ف ب) – استأنفت السلطات النيوزيلندية الاثنين البحث عن ناجين من غرق عبارة كانت تنقل خمسين شخصا بين جزيرتين في المحيط الهادي، واعرب رجال الانقاذ عن تفاؤلهم وهم يستعدون لمسح منطقة أكبر من مساحة ايطاليا.

وتمكنت طائرة تابعة للقوات الجوية النيوزيلندية في وقت متأخر الأحد من رصد قارب لنجاة على متنه سبعة اشخاص من ركاب العبارة الغارقة "ام في بوتيراوي"، التي كانت قد ابحرت قبل اسبوع من جزيرة كيريباتي قبل ان ينقطع الاتصال بها.

وافاد العميد البحري النيوزيلندي دارن ويب ان قارب صيد قريب تمكن من انتشال الناجين، ويتم التركيز الآن على متابعة البحث للعثور على مزيد من ركاب العبارة المنكوبة.

وقال ويب لاذاعة نيوزيلندا "هناك تفكير الآن بأنه يمكن ان يكون هناك قارب نجاة آخر مع مزيد من الاشخاص على متنه، نبقى متفائلين بأنه يمكن ان نجد المزيد من الناجين".

واشار ويب الى ان طواقم الانقاذ تبحث في منطقة "هائلة" تبلغ مساحتها 315 الف كيلومتر مربع.

وقال ان طاقم طائرة "اوريون" يدرس المسار الذي يمكن ان يسلكه قارب نجاه بعد اسبوع على غرق العبارة.

وقال "هذه التفاصيل تسمح لأورويون تحديد الموثع الثاني الذي يجب ان تبحث فيه بكثير من الدقة".

وابحرت العبّارة التي يبلغ طولها 17,5 مترا في 18 كانون الثاني/يناير من جزيرة نونوتي باتجاه بيتيو تاراوا احدى جزر كيريباتي.

وكان من المتوقع ان تستغرق الرحلة التي يبلغ طولها 260 كيلومتر مدة يومين.

ويبلغ عدد سكان الدولة الجزيرة كيريباتي التي تتألف من 33 جزيرة مرجانية 110 آلاف نسمة، وتقع على بعد 3640 كيلومتر شمال شرق فيجي.

المقالة الأصلية

Share.

About Author

Leave A Reply

WP2FB Auto Publish Powered By : XYZScripts.com