الإثنين, ديسمبر 6

اتفاق بين المحافظين والاشتراكيين الديمقراطيين في المانيا بشأن الهجرة

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

برلين (أ ف ب) – اعلن المحافظون والاشتراكيون الديمقراطيون الالمان الثلاثاء توصلهم الى اتفاق حول شروط لم شمل عائلات اللاجئين، ما يرفع عقبة مهمة امام تشكيل حكومة جديدة.

وتم التوصل الى تسوية بعد مفاوضات مطولة ضمن المباحثات الهادفة الى تشكيل حكومة ائتلافية بقيادة المستشارة انغيلا ميركل، وفق ما علمت فرانس برس من المفاوضين.

وسيتولى مجلس النواب الخميس اعتماد مشروع قانون يمدد الى 31 تموز/يوليو 2018 القواعد السارية منذ بداية 2016 بشأن لم شمل عائلات اللاجئين "الفرعيين" وهي فئة تضم مئات آلاف الاشخاص خصوصا من السوريين الفارين من ويلات الحرب.

وبداية من الاول من آب/اغسطس سيتم السماح لالف شخص شهريا بدخول المانيا في اطار لم الشمل. ولا تتضمن هذه الحصة "الحالات الطارئة" وسيسمح لهؤلاء الاشخاص بالمجيء الى المانيا.

وقالت ايفا هوغل نائب رئيس الكتلة البرلمانية للاشتراكيين الديمقراطيين "انني مسرورة لتوصلنا الى اتفاق بشأن تجميع الاسر".

وكانت هذه المسالة احدى اكثر النقاط اثارة للخلاف بين الحزب الاشتراكي الديمقراطي والمحافظين بزعامة ميركل وخصوصا حلفائها في الاتحاد الاجتماعي الديمقراطي الذين يؤيدون التشدد للحد من وصول طالبي اللجوء في وقت استقبلت المانيا اكثر من مليون منهم منذ 2015.

ونددت منظمة "برو ازيل" غير الحكومية التي تساعد طالبي اللجوء من جانبها بما وصفته ب "شبه الحل" واصفة اياه بانه متشدد جدا. كما وصفت موقف الحزب الاشتراكي الديمقراطي بانه شكل "خيبة امل".

المقالة الأصلية

Share.

About Author

Leave A Reply

WP2FB Auto Publish Powered By : XYZScripts.com