الثلاثاء, سبتمبر 21

إسرائيل وسويسرا تعملان على استبدال الأونروا

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

سلطان ابو بكر-صوت الجنوب24

خلال زيارة وزير الخارجية يسرائيل كاتس إلى سويسرا، التقى نظيره إجناسيو كاسيس والرئيس السويسري أوَلي ماورَر. وخلال الاجتماعات، أثار كاتس الحاجة إلى إيجاد بديل لأنشطة الأونروا، التي تؤبد وضع اللاجئين الفلسطينيين والصراع الإسرائيلي الفلسطيني، وكذلك المطلب الفلسطيني بـ “حق العودة”.

وأشار الوزير كاتس إلى أن الوزير كاسي نفسه صرح من قبل “أن الأونروا هي المشكلة وليست الحل”، مضيفًا أن رجال الأونروا في غزة تعاونوا غالبًا مع المنظمات الإرهابية الفلسطينية ضد إسرائيل.

يذكر أن سويسرا هي واحدة من الدول التي تتبرع للأونروا، ومؤخراً جمدت تحويل الأموال بسبب قضايا الفساد التي كشفت هناك، تحت إدارة الرئيس السويسري للوكالة.

واتفق وزيرا الخارجية على العمل معا للنظر في بدائل لأنشطة المنظمة، بتعاون مع الولايات المتحدة ودول أخرى.

وأصدر الوزير كاتس، مؤخراً، تعليمات إلى وزارة الخارجية بالعمل على صياغة وثيقة تطرح بدائل لأنشطة وكالة الأونروا للاجئين. وعقد الطاقم المكلف عدة جلسات وسيتم تلخيص الوثيقة قريبا.

وأكد وزير الخارجية كاتس أن “إنشاء الأونروا يمثل حالة فريدة من نوعها في قضية اللاجئين العالمية حيث تهدف إلى إدامة قضية اللاجئين الفلسطينيين والمطالبة بـ “عودة “اللاجئين وأحفادهم الذين يبلغ عددهم الآن حوالي 5.3 مليون، إلى إسرائيل. على خلفية موقف الإدارة الأمريكية ودول أخرى، توفرت فرصة للتغيير التاريخي، ويجب على إسرائيل صياغة وتعزيز البرامج المناسبة التي تؤكد على القضية الإنسانية وإعادة تأهيل اللاجئين في مكان إقامتهم، والتي ستمكن من إلغاء تفويض الأونروا”.

Share.

About Author

Leave A Reply

WP2FB Auto Publish Powered By : XYZScripts.com