Thursday, June 13

أبرزها الوجبات السريعة…أطعمة تؤدي إلى ظهور حب الشباب

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

تساهم عوامل عدة في تطور حب الشباب، بما فيها الإفرازات الجلدية والبكتيريا المسببة لحب الشباب والهرمونات وانسداد المسام والالتهابات. لكن الأبحاث الحديثة تظهر أن النظام الغذائي يلعب دوراً هاماً في تطور حب الشباب. فما هي الأطعمة التي تساهم في ظهورها؟

الكربوهيدرات المكررة والسكريات

تُظهر الأبحاث أن الأشخاص الذين يستهلكون الكربوهيدرات المكررة أكثر عرضة للإصابة بحب الشباب، وذلك بسبب تأثيرها على رفع سكر الدم ومستويات الأنسولين بسرعة، مما يؤدي إلى تطور هذه البثور عن طريق جعل خلايا الجلد تنمو بشكل أسرع ويزيد من إنتاج الدهون. وتشمل الأطعمة الغنية بالكربوهيدرات المكررة كل من الخبز والأرز الأبيض والبسكويت والحلويات والمعكرونة المصنوعة من الدقيق الأبيض والمشروبات الغازية وغيرها من المشروبات المحلاة بالسكر.

وقد وجدت الدراسات أن الأشخاص الذين يتناولون السكريات المضافة بشكل متكرر لديهم خطر أكبر بنسبة 30 في المائة للإصابة بحب الشباب، كما أن الذين يتناولون المعجنات والكعك بانتظام لديهم مخاطر أكبر بنسبة 20 في المائة.

منتجات الألبان

هناك ارتباط بين تناول منتجات الحليب وشدة حب الشباب لدى المراهقين. فقد وجدت الدراسات أن الشباب الذين يتناولون الحليب أو المثلجات بانتظام كانوا أكثر عرضة للإصابة بهذه الطفرات على البشرة بأربعة أضعاف مقارنة بالذين لا يستهلكون الألبان. ويعود ذلك لأن الحليب يزيد من مستويات الأنسولين بغض النظر عن تأثيره على نسبة السكر في الدم، مما قد يؤدي إلى تفاقم شدة حب الشباب. كما يحتوي حليب البقر على أحماض أمينية تحفز الكبد على إنتاج المزيد من عامل النمو الشبيه بالأنسولين (IGF-1)، والذي يرتبط بتطور هذه البثور على البشرة.

الوجبات السريعة

وجدت إحدى الدراسات التي أجريت على أكثر من 5000 من المراهقين والشباب أن الأنظمة الغذائية الغنية بالدهون مرتبطة بزيادة خطر الإصابة بحب الشباب بنسبة 43 في المائة، لأن تناول هذه الأطعمة يؤثر على الجينات ويغير مستويات الهرمونات بطريقة تعزز نمو البثور.

وتناول الوجبات السريعة الغنية بالسعرات الحرارية والدهون والكربوهيدرات المكررة بانتظام مثل البرغر، والناغتس، والهوت دوغ، والبطاطا المقلية، والمشروبات الغازية، والحليب المخفوق تزيد من خطر ظهور حب الشباب بنسبة 17 في المائة.

الأطعمة الغنية بالأحماض الدهنية أوميغا 6

ربطت الأنظمة الغذائية التي تحتوي على كميات كبيرة من أحماض أوميغا 6 الدهنية، مثل النظام الغذائي الغربي بزيادة مستويات الالتهاب وحب الشباب، بسبب احتواء هذه الأنظمة على كميات كبيرة من زيوت الذرة والصويا الغنية بدهون أوميغا 6 والتي تزيد مستويات الالتهاب في البشرة. وعلى العكس من ذلك، فإن تناول مكملات أحماض أوميغا 3 الدهنية يقلل من مستويات الالتهاب.

الشوكولاتة

ربطت العديد من الدراسات تناول الشوكولاتة بزيادة خطر الإصابة بحب الشباب. ووجدت دراسة حديثة أن الذكور الذين تناولوا 25 غراماً من الشوكولاتة الداكنة بنسبة 99 في المائة يومياً كانوا معرّضين لحب الشباب بعد أسبوعين فقط من تناولها. كما وجدت دراسة أخرى أن الذكور الذين تم إعطاؤهم كبسولات من مسحوق الكاكاو بنسبة 100 في المائة يومياً عانوا من حب الشباب بشكل ملحوظ بعد أسبوع واحد فقط. وتفسر الدراسات ذلك بأن تناول الشوكولاتة يزيد من تفاعل الجهاز المناعي مع البكتيريا المسببة لحب الشباب.

مسحوق بروتين مصل اللبن

وجدت الدراسات وجود علاقة مباشرة بين شدة استهلاك بروتين مصل اللبن وظهور حب الشباب لدى الرياضيين. وبروتين مصل اللبن هو مكمل غذائي شائع، وهو مصدر غني بالأحماض الأمينية مثل الليسين والغلوتامين. وتعمل هذه الأحماض الأمينية على جعل خلايا الجلد تنمو وتنقسم بسرعة أكبر، مما قد يساهم في تكوين بثور، كما أنها تحفز الجسم على إنتاج مستويات أعلى من الأنسولين، وهو ما يرتبط بتطور حب الشباب.

Share.

About Author

Leave A Reply

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com