الأحد, سبتمبر 19

آخرهن إسراء غريب.. 19 حالة قتل للنساء في فلسطين خلال 2019

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

كشف تقرير تلفزيوني عن احصائية حول عدد النساء اللواتي قُتلن في الأراضي الفلسطينية بين عامي 2004 و 2006، ومنذ عام 2012 وحتى عام 2019، والتي كان آخرها قضية مقتل الفتاة إسراء غريب من محافظة بيت لحم في الضفة الغربية.

وذكر التقرير الذي نشره تلفزيون فلسطين الحكومي الرسمي، أن 48 امرأة تعرضن لجرائم قتل بين عام 2004 وحتى عام 2006 ، منهن 32 امرأة قتلن بداعي الشرف.

ووفقا للتقرير فإن العامين 2012 و 2013 شهدا 39 حالة قتل للنساء، فيما سجل العام 2017 أعلى عدد لحالات القتل ب30 حالة.

ورصدت الاحصائيات مقتل 25 حالة في العام 2018، فيما بلغ عدد النساء المقتولات منذ بداية العام الحالي 2019 نحو 19 امرأة.

وكشفت التحقيقات أن معظم حالات القتل على خلفية الشرف، قائمة على اسباب غير ذلك، ترجع الى مطالبة المراة بالميراث او الشك والإشاعات.

وبحسب التقرير فإن كثيراً من الحالات هُنَّ نساءٌ عذارى ، ساهم في قتلهن غياب القوانين والتشريعات الرادعة بحق كل من تسول له نفسه بالجرائم.

وتناول التقرير قضية الفتاة المقتولة عام 2011 آية برداعية من محافظة الخليل، وعثر عليها داخل بئر مهجورة، والتي كانت قصتها الدافع الاكبر للرئيس محمود عباس بتعديل فقرتين من قانون العقوبات المعمول به في فلسطين.

وأوضح التقرير أن الرئيس عباس أصدر في حينه مرسوما بتعديل القوانين واستثنى منها قتل النساء على خلفية ما يعرف بشرف العائلة، إلا أن بعض العائلات اتخذت اساليب ملتوية لقتل النساء وللهرب من العقاب.

وامتدادا لهذا الملف المثير للجدل، تناول التفربر قضية الفتاة اسراء غريب والتي كانت آخر ضحايا العنف وقتل النساء واثارت ضجة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي عربيا وعالميا ومحليا.

Share.

Leave A Reply

WP2FB Auto Publish Powered By : XYZScripts.com